الأحد 14 رمضان / 19 مايو 2019
11:52 م بتوقيت الدوحة

"العسكري السوداني" يعلن مواصلة الحوار مع "قوى الحرية والتغيير"

67

الاناضول

الأربعاء، 24 أبريل 2019
المجلس العسكري الإنتقالي في السودان
المجلس العسكري الإنتقالي في السودان
أعلن المجلس العسكري الانتقالي بالسودان، الأربعاء، "مواصلة الحوار" مع "قوى إعلان الحرية والتغيير"، التي تقود الاحتجاجات منذ 4 شهور وتعتصم منذ أكثر من أسبوعين أمام مقر قيادة الجيش في العاصمة الخرطوم.

جاء ذلك في بيان صادر عن المتحدث الرسمي باسم المجلس، شمس الدين كباشي.

وأوضح البيان، أن قوى إعلان الحرية والتغيير "دورها ريادي في صناعة الثورة وقيادة الحراك حتى اقتلاعنظام المخلوع عمر البشير".

وأضاف: "يعول المجلس العسكري كثيرا على نتائج الاجتماع الذي تمت الدعوة لانعقاده مساء اليوم، استئنافا للتفاوض مع هذه القوى حول مستقبل البلاد"، دون تفاصيل عن الاجتماع.

ويأتي بيان اليوم، بعد 3 أيام من إعلان قوى الحرية والتغيير، تعليق التفاوض مع المجلس العسكري الانتقالي، وإرجاء إعلان مجلسها الرئاسي المدني. 

وفي 11 أبريل الجاري، عزل الجيش السوداني عمر البشير، من الرئاسة بعد 3 عقود من حكمه البلاد، على وقع احتجاجات شعبية متواصلة منذ نهاية العام الماضي. 

وشكل الجيش مجلسا عسكريا انتقاليا، وحدد مدة حكمه بعامين، وسط خلافات مع أحزاب وقوى المعارضة بشأن إدارة المرحلة المقبلة.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.